English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

المنظمة تدين الاستخدام المفرط للقوة ضد المعارضين في البحرين .. وتحذر من مغبة الاستعانة بقوات أمنية خليجية...
القسم : الأخبار

| |
2011-03-14 19:59:59


 تابعت المنظمة العربية لحقوق الإنسان ببالغ القلق الهجمات الأمنية المتوالية التي شنتها قوات الأمن البحرينية فجر أمس على مواقع المعتصمين سلمياً في مناطق دوار اللؤلؤة والمرفأ المالي وجامعة البحرين، والتي استهدفت الإجلاء بالقوة ومنع التظاهرات السلمية للمتظاهرين المعارضين، وأدى إلى سقوط أكثر من ألف جريح. 

وفاقم من قلق المنظمة قيام قوات الأمن باستخدام قنابل الغاز بشكل مكثف وإطلاقها بطريقة مباشرة ضد المعتصمين لتعمد إيذائهم، واستخدام الرصاص المطاطي من مسافات قريبة على نحو يؤدي لإصابات خطيرة وقد يقود إلى الوفاة، فضلاً عن استخدام طلقات الخردق من مسافة بين متر وثلاثة أمتار على نحو يضر بسلامة المتظاهرين العًزل، فضلاً عن الضرب بالهراوات، وما لحقه من اقتحام قوات الأمن المدعومة بميليشيات مدنية مسلحة بالسيوف والعصي والأسياخ الحديدية لحرم جامعة البحرين للاعتداء على الطلاب المحتجين على هجوم قوات الأمن على المعتصمين في دوار اللؤلؤة. 

وقد فاقم من قلق المنظمة المعلومات التي كشفتها وسائل إعلام أجنبية ومؤسسات المجتمع المدني الوطنية بشأن لجوء السلطات البحرينية لاستقدام قوات أمنية من السعودية ودول الخليج العربي بهدف إشراكهم في قمع المتظاهرين العُزل، وهو ما يؤدي إلى إضفاء الطابع الإقليمي على الأزمة، والخروج بها عن طبيعتها كمطالب شعبية تستهدف الإصلاحات السياسية للانتقال إلى الديمقراطية ورفع الإجحافات الاقتصادية والاجتماعية. 

وإذ تدين المنظمة هذه الانتهاكات التي باتت تكتسب طابعاً منهجياً بحق المتظاهرين المعارضين العُزل، فإنها تطالب السلطات البحرينية بالتوقف فوراً عن هذه الممارسات، وبدء التحقيق في الجرائم المرتكبة ومحاسبة المسئولين عنها. 

وتنصح المنظمة السلطات البحرينية وممثلي المحتجين بالعودة إلى مائدة الحوار والتوصل لاتفاق وطني يلبي الحاجة للإصلاح الجاد.

المنظمة العربية لحقوق الانسان
القاهرة في 14 مارس/أذار 2011

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro