English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

قوى وطنية: وثيقة التيار الديمقراطي لكل الوطن
القسم : الأخبار

| |
2009-09-13 09:14:18


أوضح الأمين العام للتجمع القومي حسن العالي بخصوص وثيقة التيار الوطني الديمقراطي حيث قال ''لا زالت الوثيقة مسودة، وهي تتضمن رؤية الجمعيات الثلاث لكيفية توحيد الأطر والأنشطة والبرامج لتلك الجمعيات ضمن توجهات تنسيقية موحدة حيث حددت الوثيقة في البداية منطلقات التيار والتي تؤكد على التاريخ النضالي المشترك بين تلك الجمعيات والذي يعود للخمسينات والستينات من القرن الماضي. وأكد العالي بأن ''الجمعيات الثلاث تجمعها قواسم وطنية مشتركة كثيرة، على المستوى المعيشي تحاول هذه الجمعيات عبر جميع القنوات المتوافرة لديها أن تقوم ببذل جهودها من أجل تعديل معيشة المواطن، وعلى الجانب التنموي والإصلاحي''.
وأشار العالي إلى أن'' ما حفز الوثيقة الوضع السياسي الحالي والذي يتسم بالتخندق الطائفي خصوصا ما رأيناه في التجربة البرلمانية والتي لمسنا من خلالها أن الخلافات وصلت إلى أوجها''.
وأوضح '' أن باب الجمعيات مفتوح للجميع ممن يشاركها في الأهداف الوطنية، وستستقبل أية شخصية من أية طائفة أو فئة أو تجاه، مؤكدا في الوقت ذاته على أن الجمعيات الوطنية في الوقت الحالي تضم في عضويتها مختلف الفئات والطوائف''.
من جهته أوضح الأمين العام لجمعية المنبر التقدمي حسن مدن '' أن الهدف الرئيسي لهذه الوثيقة تحديد القواسم المشتركة بين الجمعيات الثلاث تجاه الوضع الحالي في البحرين من أجل أن يكون للتيار الديمقراطي أرضية مهيأة لاستقطاب القوى والشخصيات التي تريد الانضمام للتيار''.
وأكد مدن أن ما دعا لهذه الوثيقة هو'' ما تشهده المملكة من احتقان طائفي يحتاج إلى خطاب يجمع جميع المكونات ويخاطب جميع الفئات باسم الوطن''.
وحول الوقت الذي سوف يتم الإعلان عن الوثيقة أشار مدن إلى أن ''هناك مسودة قيد التداول بين الجمعيات الثلاث ولا تزال في طور الإعداد متمنيا أن تنجز هذه الوثيقة في أسرع وقت ممكن ويتم الإعلان عما تم الاتفاق عليه''. من جانبه أوضح نائب الأمين العام لجمعية وعد فؤاد سيادي أن '' الحاجة برزت لوحدة التيار الديمقراطي وذلك عن طريق تطبيق إبراز هذا التيار وإبراز دور كقوة فاعلة في المجتمع ومواجهة الاحتقان السياسي بكل مؤسساته''. وأضاف ''وبالتالي فإن التيار حريص على وحدة الوطن بجميع فئاته، ولذلك ارتأينا أن يكون الخطاب ليس لفئة أو طائفة معية بل لجميع الوطن، والتيار الديمقراطي يبتعد عن الطائفة أو الفئة ولا يرى أمامه إلا الوطن ولذا فإن الخطاب دائما يكون جامعا مانع''.

الوقت - 13 سبتمبر 2009

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro