English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

«مقاومة التطبيع» تنعى رحيل الشاعر الراحل
القسم : الأخبار

| |
2008-08-11 09:23:05


الوقت - أحمد العرادي:
نعت الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني الشاعر الفلسطيني محمود درويش الذي غيبه الموت يوم أمس الأول بعد جراحة أُجريت له في مستشفى بالولايات المتحدة.
وأشارت رئيسة الجمعية بدرية علي إلى أن ''الشارع العربي برمته لم يخف مشاعره الحزينة برحيل صاحب الجدارية شاعر المقاومة الفلسطيني محمود درويش عن عمر ناهز 67 عاما إذ أنه الشاعر والمناضل والثوري''.
وأكدت أنه ''لطالما ارتبط اسم هذا الرجل بالقضية الفلسطينية ومزج بين الفن والقضية بصورة قل نظيرها حتى غدا نوعا فريدا من نوعه''.
وقالت أن ''مساحة واسعة من القضية الفلسطينية حملها درويش على عاتقه، معلنا بذلك نضالا استمر سنوات طوال لم يكل فيها ولم يمل، رغم المعاناة التي اجتاحت حياته''.
وأضافت أن ''الملاحقات الأمنية الإسرائيلية لم تثنه عن أشعاره التي حمل بها صوت فلسطين وجابت الأرض تصدح لتنقل آلام وطنه، إذ سجن ثلاث مرات كانت الأولى في 1961 والثانية في 1965 ومن ثم في العام 1967 حتى فرضت عليه إقامة جبرية بسبب نشاطاته''.
ولفتت ''الشاعر أثار أعداءه بمجموعة من الكلمات، وناضل بأبيات قبل نضاله بحراك سياسي إذ أثار غضب العدو الصهيوني حتى بدأت تحاصر أي قرية تقيم أمسية شعرية له، فيما أصبحت قصيدته ''عابرون في كلام عابر'' محطة نقاش حاد داخل الكنيست''.
وختمت ''رحل الرجل، وغيبه الموت، غير أن انتاجاته لا زالت تجوب الوطن العربي برمته، فهو باق بعمله وفنه وشعره لن يستطيع الأعداء محوه من الذاكرة غائبا كما لم يستطيعوا تغييب فنه حاضرا''.
الوقت – 11 أغسطس 2008
 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro